قال متحدث باسم الجيش الشعبي لتحرير السودان- قطاع الشمال، ان قواته دمرت معسكراً تابعاً للجيش الحكومي في جنوب كردفان، ونفذت كمينين منفصلين في النيل الأزرق وجبال النوبة، استهدفا القوات الحكومية. لكن الجيش الحكومي لم يعلق على الأمر.

وأعلن المتحدث باسم الجيش الشعبي، أرنو نقوتلو لودي، في بيان اطلعت عليه (الطريق) ، اليوم السبت، ان “قوات الجبهة الثورية – الحركة الشعبية والجيش الشعبي لتحرير السودان، تمكنت من تدمير معسكر لقوات النظام بمدينة الدبكر، في صباح  الثامن من أبريل الحالي”. وأسفر الهجوم – بحسب لودي – عن “أربعة قتلى من الجيش الحكومي، واستولت قوات الحركة على عربة لاند كروز محملة بمدفع دوشكا”.

وقال لودي، ان قواته نفذت كمينين منفصلين، استهدفا القوات الحكومية، الأول “في محلية العباسية – تقلي”، بولاية جنوب كردفان، والآخر “في طريق قيسان- الدمازين” في ولاية النيل الأزرق، على بعد 18 كلم، جنوبي الدمازين.

وبحسب لودي، فإن قواته.. “دمرت عربة لاندكروزر تابعة للجيش الحكومي، واستولت على أسلحة آلية ومدافع”، وأبان ان الكمين في النيل الأزرق اسفر عن مقتل ضابط رفيع في الجيش الحكومي، بالاضافة لـ 8 جنود آخرين، وإصابة أحد جنود الجيش الشعبي.

ولم يتسنّ لـ(الطريق) الحصول على تعليق فوري من الجيش الحكومي.

وقال لودي، ان قوات الجيش الشعبي تصدت لهجومين نفذهما الجيش الحكومي على قوات الجيش الشعبي في قرية كودة-الصبي التابعة لمحلية القوز، في التاسع من ابريل الحالي. والثاني في بلدة الهدرا بمحلية دلامي، في جنوب كردفان.

وذكر لودي، ان الهجومين خلفا “19 قتيلاً من عناصر الجيش الحكومي”.

ويتقاتل الجيش الحكومي، وجيش الحركة الشعبية لتحرير السودان- قطاع الشمال، منذ العام 2011م، في مناطق متفرقة في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.

وصعدت الحركة الشعبية-شمال من عملياتها العسكرية بالتزامن مع اقتراب الانتخابات العامة في السودان، المزمع اجراؤها بعد غدٍ الاثنين، وأعلنت الحركة، في وقت سابق، بأنها ستمنع إجراء الإنتخابات في جنوب كردفان.

الخرطوم – الطريق

تصاعد القتال في جنوب كردفان و"الشعبية" تعلن تدمير معسكراً للجيش الحكوميhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/splmn-300x213.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/splmn-95x95.jpgالطريقأخبارالنيل الازرق,جنوب كردفانقال متحدث باسم الجيش الشعبي لتحرير السودان- قطاع الشمال، ان قواته دمرت معسكراً تابعاً للجيش الحكومي في جنوب كردفان، ونفذت كمينين منفصلين في النيل الأزرق وجبال النوبة، استهدفا القوات الحكومية. لكن الجيش الحكومي لم يعلق على الأمر. وأعلن المتحدث باسم الجيش الشعبي، أرنو نقوتلو لودي، في بيان اطلعت عليه (الطريق)...صحيفة اخبارية سودانية