انتقد الاتحاد الأوروبي أطراف النزاع في جنوب السودان، وطالبها بالوقف الفوري لإنتهاكات حقوق الإنسان وعمليات القتل ضد المدنيين.

وأشار بيان صادر عن وزراء خارجية الإتحاد، اليوم الاثنين، إلى أن عمليات قتل المدنيين والاعتداءات الجنسية وتجنيد الأطفال يتم ارتكابها فى جنوب السودان من قبل جميع الأطراف وفى حالة من الحصانة الكاملة – طبقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية.

يشار إلى أن الاتحاد الأوروبى يفرض حظراً للسلاح على جنوب السودان بجانب منع عدد من مسؤولى البلاد من الحصول على تأشيرات دخول لدوله.

وكان مجلس الأمن الدولي، قد طالب حكومة جنوب السودان، مطلع الشهر الجاري، بإحالة المسئولين عن الإنتهاكات التي وقعت خلال الحرب الأهلية في البلاد إلى القضاء.

وأكد أعضاء المجلس، على الحاجة الملحة لتحديد المسؤولين عن العنف وانتهاكات حقوق الإنسان وانتهاكات الحق الإنسانى الدولى فى جنوب السودان وضمنها المرتكبة منذ توقيع الاتفاق بين الحكومة والمعارضة المسلحة.

وشهد جنوب السودان حرباً أهلية منذ نهاية العام 2013 واندلاع معارك داخل الجيش على خلفية صراعات سياسية بين الرئيس سلفاكير وزعيم المعارضة المسلحة رياك مشار.

ووقع الطرفان إتفاق سلام في أغسطس 2015 بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

ويعد الاتفاق أفضل فرصة لإنهاء أكثر من سنتين من الحرب الأهلية التي أغرقت دولة جنوب السودان في الدم بمقتل عشرات الآلاف من الأشخاص، واضطرت ملايين الأشخاص لمغادرة منازلهم، ودفعت البلاد إلى حافة المجاعة، حيث يحتاج نحو ستة ملايين لمساعدات غذائية عاجلة.

الخرطوم –  الطريق + وكالات

الاتحاد الأوروبي يطالب أطراف النزاع في جنوب السودان بوقف إنتهاكات حقوق الإنسانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/108437_1388406740-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/108437_1388406740-95x95.jpgالطريقأخبارجنوب السودانانتقد الاتحاد الأوروبي أطراف النزاع في جنوب السودان، وطالبها بالوقف الفوري لإنتهاكات حقوق الإنسان وعمليات القتل ضد المدنيين. وأشار بيان صادر عن وزراء خارجية الإتحاد، اليوم الاثنين، إلى أن عمليات قتل المدنيين والاعتداءات الجنسية وتجنيد الأطفال يتم ارتكابها فى جنوب السودان من قبل جميع الأطراف وفى حالة من الحصانة الكاملة...صحيفة اخبارية سودانية