إلتهم حريق هائل اليوم الثلاثاء، المئات من اشجار النخيل المثمرة بمنطقة “كرمة البلد” بالولاية الشمالية.

وقدر مواطنون عدد الاشجار المحترقة بـ(1500) نخلة. وأشار شهود لـ(الطريق)، الى ان الحريق اندلع في وقت مبكر من صباح اليوم ولم تتم السيطرة عليه بواسطة عربة اطفاء الحرائق الا بعد اتلافه لـ”1500″ نحلة.

وقال شاهد آخر ” الحريق كان هائلا ولم نعرف بعد سببه”.

 وقضى حريق مماثل الشهر الماضي بنفس المنطقة على اكثر من خمسين نخلة مثمرة.

وتتكرر حرائق النحيل بالولاية الشمالية، ويعزي ناشطون بالمنطقة تكرار حوادث حرائق النخيل – مصدر الدخل الرئيس للسكان – إلي المقاومة الأهلية العنيفة التي واجهت إنشاء سدي دال وكجبار في المنطقة.

وأحصت  الهيئة النوبية للتنمية ومقاومة بناء سد دال،  حريق أكثر من 150 ألف نخلة، منذ العام 2006 وحتي مطلع 2014م.

ووعد والي الولاية الشمالية، ابراهيم الخضر، يوليو الماضي، بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق حول تكرار حوادث حرائق النخيل بالولاية، وتعهد بتعويض المتضررين، وتوفير عربة اطفاء لمحليتي دلقو وعبري.

لكن اللجنة الولائية لم تعلن عن نشاطها بعد.

وقالت الهيئة،  “لا يكاد يمضي اسبوع واحد دون حرائق لأشجار النخيل بالمنطقة، منذ إعلان مقاومة بناء السدود”.

الخرطوم – الطريق

حريق يلتهم المئات من أشجار النخيل المثمرة شمال السودانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/nakheel-300x231.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/08/nakheel-95x95.jpgالطريقأخبارشمال السودانإلتهم حريق هائل اليوم الثلاثاء، المئات من اشجار النخيل المثمرة بمنطقة 'كرمة البلد' بالولاية الشمالية. وقدر مواطنون عدد الاشجار المحترقة بـ(1500) نخلة. وأشار شهود لـ(الطريق)، الى ان الحريق اندلع في وقت مبكر من صباح اليوم ولم تتم السيطرة عليه بواسطة عربة اطفاء الحرائق الا بعد اتلافه لـ'1500' نحلة. وقال شاهد آخر...صحيفة اخبارية سودانية