حمّلت لجنة حكومية مكونة من القوات المسحلة السودانية، ومسئولين مدنيين بولاية شرق دارفور، القوة العسكرية بمنطقة “بير يس” مسئولية حرق سوق المنطقة الاربعاء الماضي.

وشهدت المنطقة احتجاجات غاضبة الاربعاء الماضي، في اعقاب مقتل فرد من القوات المسلحة على يد مسلح مجهول في احدى اندية المشاهدة بالمنطقة.واحرق منسوبي الجيش الغاضبون اجزاء واسعة من سوق المدينة.

وأشار معتمد محلية “بير يس” عبدالرحمن عيسى لـ(لطريق)، الى أن لجنة التحقيق توصلت الي أن افراد القوات المسلحة هم من قاموا بإحراق 55 محلاً تجارياً مختلفاً.

في غضون ذلك، طالب مواطنو البلدة الحكومة بسحب القوة المتورطة في الحادثة وابدالها بقوة أخرى بعد محاسبتها على أعمالها الإجرامية.

الخرطوم-الطريق

الحكومة تحمّل قوة عسكرية مسؤولية حرق سوق بدارفورhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/الجيش-الشعبي-..-300x213.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/الجيش-الشعبي-..-95x95.jpgالطريقأخباردارفورحمّلت لجنة حكومية مكونة من القوات المسحلة السودانية، ومسئولين مدنيين بولاية شرق دارفور، القوة العسكرية بمنطقة 'بير يس' مسئولية حرق سوق المنطقة الاربعاء الماضي. وشهدت المنطقة احتجاجات غاضبة الاربعاء الماضي، في اعقاب مقتل فرد من القوات المسلحة على يد مسلح مجهول في احدى اندية المشاهدة بالمنطقة.واحرق منسوبي الجيش الغاضبون اجزاء...صحيفة اخبارية سودانية