صعد أنصار حزب الأمة القومي المعارض في السودان، من مطالبتهم بإطلاق سراح رئيس الحزب الصادق المهدي المعتقل منذ السابع عشر من الشهر الجاري.

ونظم المئات من أنصار الحزب، بمدن ام درمان والجزيرة ابا و ربك بولاية النيل الابيض وقفات إحتجاجية رافضة لإستمرار إعتقال زعيم الحزب الصادق المهدي.

وردد المحتجون هتافات “لا حوار مع الأشرار” و”الصادق صوت الشعب”، كما رفعوا أعلام حزب الأمة ولافتات مكتوبا عليها “ثورة ثورة حتى النصر” و”أطلقوا سراح الإمام الصادق المهدي”.

وطالب أنصار الحزب بإلغاء جميع القوانين المقيدة للحريات، ورفعوا شعارات تطالب بإسقاط النظام، ووصفوا اعتقال المهدي بأنه اعتقال سياسي يهدف إلى تحويل أنظار الرأي العام عما سموه فساداً طال جميع المواقع في الدولة.

وأكتفت قوات الشرطة بفرض سياجا أمنيا حول المحتجين، وتواجدت الى جانبها سيارات مكشوفة عليها رجال بزي مدني.

ودعا الامين العام لهئية شؤون الانصار، آدم احمد يوسف، الذي خاطب المحتجين، جماهير الانصار الى الاستعداد لإسقاط النظام، وأعتبر وقفتهم تحديا للنظام. وقال “انها شجاعة”.

وحذر خطيب مسجد الامام عبد الرحمن، عبد المحمود ابو،  الحكومة من قمع الحريات والاحتجاجات التى تخرج. وقال “هذا من شانه ان يؤدى الى فتح الباب واسعا امام خيارات اخرى” ونبه بان الوضع سيتحول الى وضع اشبه بما يجرى فى سوريا”.

وتظاهر العشرات فى مدينة ربك بولاية النيل الابيض امام مسجد الانصار بمربع خمسة فيما شهدت الجزيرة ابا المعقل التقليدى لأنصار حزب الامة وقفة احتجاجية بمشاركة عدد من قيادات الحزب.

الخرطوم- الطريق 

أنصار حزب الأمة يواصلون الإحتجاج المطالب بإطلاق سراح المهديhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/الصادق-المهدي-....-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/الصادق-المهدي-....-95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السودانصعد أنصار حزب الأمة القومي المعارض في السودان، من مطالبتهم بإطلاق سراح رئيس الحزب الصادق المهدي المعتقل منذ السابع عشر من الشهر الجاري. ونظم المئات من أنصار الحزب، بمدن ام درمان والجزيرة ابا و ربك بولاية النيل الابيض وقفات إحتجاجية رافضة لإستمرار إعتقال زعيم الحزب الصادق المهدي. وردد المحتجون هتافات 'لا...صحيفة اخبارية سودانية