أعلن حزب الأمة القومي المعارض في السودان، وقف الحوار مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم في أعقاب إعتقال السلطات الأمنية لرئيس الحزب الصادق المهدي ليل السبت.

وطالبت الامين العام للحزب سارة نقد الله، باطلاق سراح رئيس الحزب فورا، ورفضت نقد الله التي تلت بيان للصحافيين عقب إجتماع لمجلس التنسيق الاعلى وهيئة شئون الانصار، أنتهى في وقت متاخر من ليل السبت، الطريقة الإستفزازية التي أعتقلت بها السلطات الأمنية رئيس الحزب الصادق المهدي.

وأعلنت نقد الله وقف الحوار مع حزب المؤتمر الوطني وبداية حملة تعبئة واسعة وسط جماهير الحزب في الخرطوم والولايات، وقالت “ما تحدث عنه رئيس الحزب بشأن قوات الدعم السريع يمثل رأي الحزب وليس الصادق المهدي”.

من جهته، أشار القيادي بالحزب والمحامي، علي قيلوب، الى ان سلطات جهاز الأمن أضافت المادتين  (50) و(63) من القانون الجنائي السوداني لسنة 1991 والمتعلقتان بتقويض النظام الدستورى.

وقال” اضافة هذه المواد تجوز للسلطات الاعتقال لامد غير محدود وتنمع إطلاق السراح بالكفالة”.

ومثُل رئيس حزب الأمة القومي، الصادق المهدي، الخميس، أمام نيابة امن الدولة في السودان في البلاغ المقيد ضده من جهاز الامن والمخابرات والمتعلق باتهامات وجهها لقوات الدعم السريع المعروفة شعبيا بالجنجويد.

ويواجه المهدي تهم  تحت المواد “66، 62، 69 ،159 ” من القانون الجنائي السوداني لسنة 1991، والمتعلقة بالنشر المسبب للتذمر وسط القوات النظامية ونشر اﻷخبار الكاذبة واﻹخلال بالسلام العام وإشانة السمعة.

الخرطوم- الطريق 

الأمة يُوقف الحوار مع الحكومة ويعلن التعبئة بعد إعتقال المهديhttps://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/ggggggggg.jpg?fit=300%2C199&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/ggggggggg.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,انتهاكات الأجهزة الأمنية,تحالف المعارضةأعلن حزب الأمة القومي المعارض في السودان، وقف الحوار مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم في أعقاب إعتقال السلطات الأمنية لرئيس الحزب الصادق المهدي ليل السبت. وطالبت الامين العام للحزب سارة نقد الله، باطلاق سراح رئيس الحزب فورا، ورفضت نقد الله التي تلت بيان للصحافيين عقب إجتماع لمجلس التنسيق الاعلى وهيئة...صحيفة اخبارية سودانية