أعلن الحزب الشيوعي السوداني المعارض، رفضه لتلبية دعوة حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، للحوار حول مبادرة الرئيس البشير رئيس الحزب.

ورد الحزب بخطاب رسمي أطلعت عليه (الطريق) اليوم الأربعاء، لحزب المؤتمر الوطني برفض الحوار من منطق الحزب المبدئي الذي لايرفض الحوار كمبدأ، ولكن لايقبله بدون تهيئة المناخ لعقده والمتمثل في إلغاء القوانين المقيدة للحريات، ووقف الحرب في ربوع البلاد.

وقال: الخطاب الممهور بتوقيع عضو اللجنة المركزية، الحارث التوم: ” عندما تتهيأ هذه الأجواء، فقط يمكن الحديث عن الحوار بين مختلف القوى السياسية لحل أزمات الوطن في جوٍ ديمقراطي معافى، وهو ما نفتقده الآن”.

وشكر الشيوعي حزب المؤتمر الوطني على دعوته للحوار حول مبادرة الرئيس.

الخرطوم- الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG_01771.jpg?fit=300%2C172&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/IMG_01771.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,الحزب الشيوعي السوداني أعلن الحزب الشيوعي السوداني المعارض، رفضه لتلبية دعوة حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، للحوار حول مبادرة الرئيس البشير رئيس الحزب. ورد الحزب بخطاب رسمي أطلعت عليه (الطريق) اليوم الأربعاء، لحزب المؤتمر الوطني برفض الحوار من منطق الحزب المبدئي الذي لايرفض الحوار كمبدأ، ولكن لايقبله بدون تهيئة المناخ لعقده والمتمثل...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية