توقف مركز غسيل الكلى الوحيد، بمدينة نيالا، عاصمة ولاية جنوب دارفور، غربي السودان، لأربعة أيام متتالية بسبب نقص المحاليل الخاصة بالغسيل.

وقال مدير المركز، عبدالرحمن احمد، للصحفيين اليوم، الاربعاء، إن المركز الذي يزاوره (80) مريضا مرتين في الاسبوع، بنيالا، توقف لنفاد كمية المحاليل وفشل وزارة الصحة الولائية في ترحيل المحاليل الخاصة بالمركز من الخرطوم لإيصالها الي نيالا.

وتظاهر ذوو المرضى أمام مكتب وزير الصحة الولائي ووصفوا ما يحصل بالمركز اهمال وتسيبا كبيرا عن المسؤولية من قبل الوزارة إزاء المركز نظرا لضآلة تكلفة ترحيل المحاليل من الخرطوم الي نيالا.

وقال وزير الصحة بالولاية، عمر سليمان، في تصريحات صحفية: ” ان المسئولية المالية تجاه المركز تقع علي وزارة المالية الولائية التي ما انفكت تماطل لدفع رسوم نقل المحاليل بالطائرات وتفضل نقله عبر اللواري الأمر الذي يأخر وصولها الي أسابيع بسبب تعقيدات الطوف الامني.

ورصدت (الطريق) حالة أحد المرضى متدهورة كثيرا، وصفها عامل بالمركز بأسى بأنها “حالة قبل الإحتضار”.

 نيالا – الطريق

https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/kula.jpg?fit=300%2C200&ssl=1https://i2.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/kula.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالصحة,دارفور ، الاوضاع الانسانية بدارفور ، النزاع في دارفورتوقف مركز غسيل الكلى الوحيد، بمدينة نيالا، عاصمة ولاية جنوب دارفور، غربي السودان، لأربعة أيام متتالية بسبب نقص المحاليل الخاصة بالغسيل. وقال مدير المركز، عبدالرحمن احمد، للصحفيين اليوم، الاربعاء، إن المركز الذي يزاوره (80) مريضا مرتين في الاسبوع، بنيالا، توقف لنفاد كمية المحاليل وفشل وزارة الصحة الولائية في ترحيل المحاليل...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية