رفض تحالف قوي الإجماع الوطني المعارض في السودان دعوة من الرئيس البشير لحضور لقاء تشاوري حول قضايا الحوار الوطني وآلياته، وأعلن تمسكه بموقفه المعلن بأن لا حوار مع النظام إلا بعد إلتزام النظام بتنفيذ المطلوبات وإشتراطات تهيئة مناخ الحوار.

وكان الرئيس السوداني، عمر البشير رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، دعا احزاب المعارضة السودانية لحضور لقاء تشاورى، غداً الأحد، لتحديد آليات الحوار الوطني، والمضى قدماً في مبادرته التي طرحها، يناير الماضي.

وأكد بيان لتحالف المعارضة اطلعت عليه (الطريق)، اليوم السبت، إن النظام ومنذ خطاب رئيس الحزب الحاكم في يناير الماضي، لم يتقدم خطوة بإتجاه إجراءات تؤدي لتهيئة المناخ لحوار جاد ومنتج، بل أن النظام يصر على الإستمرار في نفس نهج سياساته القمعية إذ شهدت الفترة منذ خطاب يناير حتى الآن تطورات سالبة في المضي قدماً في خيار الحل العسكري، وإستمرار منع الأحزاب من قيام نشاطاتها السياسية والجماهيرية، ومصادرة الحريات الصحفية، وتفاقم الأزمة الإقتصادية.

وتمسك بيان التحالف بإلغاء القوانين المقيدة للحريات كافة ووقف الحرب ومعالجة تداعياتها الإنسانية وإطلاق سراح المعتقلين والأسرى والمحكومين لأسباب سياسية وقبول النظام بأن يفضي الحوار لقيام وضع إنتقالي كامل.

الخرطوم- الطريق 

المعارضة ترفض دعوة البشير للحوارhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/أبو-عيسي-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/03/أبو-عيسي-95x95.jpgالطريقأخبارتحالف المعارضةرفض تحالف قوي الإجماع الوطني المعارض في السودان دعوة من الرئيس البشير لحضور لقاء تشاوري حول قضايا الحوار الوطني وآلياته، وأعلن تمسكه بموقفه المعلن بأن لا حوار مع النظام إلا بعد إلتزام النظام بتنفيذ المطلوبات وإشتراطات تهيئة مناخ الحوار. وكان الرئيس السوداني، عمر البشير رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم في...صحيفة اخبارية سودانية