أعلن الأمين العام للمؤتمر الشعبي، حسن الترابي، إستعداد حزبه للإنخراط فى حوار غير مشروط مع المؤتمر الوطني ، وقال: ” نريد أن نتحدث مع الآخر ونريد أن نعالج معه خلافاتنا بالتي هي أحسن مهما كان خلافي معه لعله يتذكر أو يخشي” ، وتابع” إذا ترتب علي ذلك الحوار اتفاق فمرحب به وإذا لم يترتب عليه إتفاق سنخرج آمنين”.

وأوضح الترابي للصحفيين بمنزله، بضاحية المنشية، عقب إجتماع ضمه و سفراء الإتحاد الأوروبي بالخرطوم، انه أبلغ سفراء الإتحاد الأوروبي برفض حزبه الحوار الثنائي مع المؤتمر الوطني، لكنه يقبل الحوار فى إطار القضايا القومية، مشيرا الى وجود قضايا ملحة تتعلق بمعاش الناس تتطلب الحوار.

 وأشار الترابي في حديثه إلي تعقيد المشكلات فى دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق، مشددا على أن تلك القضايا لا تحل الإ فى الإطار القومي.

 وحث الترابي الأحزاب بتحديد رؤيتها حول الوضع الإنتقالي، وأشار الى أن هنالك مظالم يتفق حولها الجميع.

الخرطوم- الطريق

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/106920.jpg?fit=300%2C224&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/106920.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,تحالف المعارضةأعلن الأمين العام للمؤتمر الشعبي، حسن الترابي، إستعداد حزبه للإنخراط فى حوار غير مشروط مع المؤتمر الوطني ، وقال: ' نريد أن نتحدث مع الآخر ونريد أن نعالج معه خلافاتنا بالتي هي أحسن مهما كان خلافي معه لعله يتذكر أو يخشي' ، وتابع' إذا ترتب علي ذلك الحوار اتفاق...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية