انخفضت قيمة الجنيه السوداني أمام الدولار الأمريكي إلي أدني مستويات، وتراوحت أسعار الدولار بين (9) – (8.90) جنيهاً بالسوق الموازي، وسط الخرطوم، نهار اليوم الثلاثاء.

وعزا متعاملون في بيع وشراء العملات، بوسط الخرطوم، تدهور الجنيه السوداني إلي تزايد الطلب علي الدولار وشح المعروض، بالتزامن مع الاضطرابات الأمنية في حقول النفط  بجنوب السودان، وتهديد قائد التمرد بجنوب السودان، رياك مشار، باجتياح حقول النفط بمنطقة الوحدة، لإجبار رئيس حكومة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، علي الاستقالة.

ووقع السودان وجنوب السودان اتفاقا سمحت الخرطوم بموجبه  لجوبا بتصدير امداداتها النفطية عبر الأراضي السودانية مقابل رسم مالي يبلغ (4) مليار دولار سنوياً.

وقال متعامل في بيع وشراء العملات، بوسط الخرطوم – فضل حجب اسمه- لـ(الطريق)،” بعض التجار والمستوردين يشترون الدولار مباشرة بقيمة (9) جنيهات، وأحيانا (9.10)، بغرض الإحتفاظ بالنقد الأجنبي لأطول فترة، خوفاً من ارتفاعه الى (10) جنيهات خلال شهر”.

وزاد إرتفاع الدولار مخاوف صغار المستوردين والتجار من صعوبة عملية الاستيراد، وقال متعامل في شركة استيراد صيدلانية لـ(الطريق)، ” إن أسعار الأدوية تقفز بمتوالية هندسية بسبب تذبذب سعر الدولار ، وأضاف: ” إذا اشتريت صندوقا من عقار البندول اليوم بقيمة (45) جنيهاً فان سعره في شحنة قادمة سيرتفع إلى (60) جنيهاً”.

 وحدد بنك السودان المركزي، اليوم الثلاثاء، سعر صرف الدولار مقابل الجنيه السوداني بـ(5.6958) للشراء، و ( 5.7100) للبيع، و (5.6816) للمتوسط.

وأعلن البنك ان السعر التأشيرى للدولار في نطاقة الأعلي، اليوم  الثلاثاء، هو (5.9358) جنيهاً.

الخرطوم – الطريق 

الجنيه السوداني يواصل تراجعه أمام العملات الأجنبية https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-300x194.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/دولارات-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادانخفضت قيمة الجنيه السوداني أمام الدولار الأمريكي إلي أدني مستويات، وتراوحت أسعار الدولار بين (9) - (8.90) جنيهاً بالسوق الموازي، وسط الخرطوم، نهار اليوم الثلاثاء. وعزا متعاملون في بيع وشراء العملات، بوسط الخرطوم، تدهور الجنيه السوداني إلي تزايد الطلب علي الدولار وشح المعروض، بالتزامن مع الاضطرابات الأمنية في حقول النفط...صحيفة اخبارية سودانية