أكد بول مكوينق المتحدث الرسمى باسم حزب الحركة الشعبية الحاكم فى دولة جنوب السودان ، على مشاركة جميع الاطراف السياسية فى عملية الحوار الوطني بما فيها الحركة الشعبية فى المعارضة، بقيادة الدكتور ريك مشار، مستبعدا ان يكون هناك اى اقصاء متعمد للقوى الاخرى من العملية.

وقال مكوينق في تصريحات صحفية لـ(الطريق) بانهم لم يضعوا اي حد للحوار وان النداء يشمل جميع شعب جنوب السودان لمناقشة اسس الخلافات ووضع الحلول العاجلة لها بهدف الوصول الي صلح بين المجتمعات وتحقيق استقرار وسلام بكافة ارجاء البلاد.

واضاف مكوينق بان هنالك احزاب سياسية لديها اجندات خفية ولا ترغب في الاشتراك فى الحوار الوطني ، وزاد بالقول:” هذه الاحزاب تريد ان تكسب مادياً من خلال التعامل المباشر مع المجتمع الدولي  “.

وكان الحزب الشيوعى بجنوب السودان قد انتقد عملية الحوار الوطنى ، واصفا اياها بالغير مجدية لانها لن تضمن مشاركة جميع الاطراف الرئيسية فى الازمة بجنوب السودان ، فى وقت اشترطت فيه المعارضة المسلحة الموالية للدكتور ريك مشار اقامة الحوار بمشاركة طرف ثالث.

وأعلن رئيس جنوب السودان، الفريق اول سلفاكير ميارديت، فى ديسمبر المنصرم،  امام البرلمان القومى، عن مبادرة للحوار الوطنى بين كافة الاطراف السياسية فى البلاد لوضع حد للعنف المتصاعد و لتوحيد جميع المكونات الاجتماعية فى الدولة الوليدة وبناء الدولة القومية الامنة و المستقرة.

واندلع قتال بين القوات الحكومية والمعارضة المسلحة في جنوب السودان، منتصف ديسمبر 2013، قبل أن توقع أطراف النزاع اتفاق سلام في أغسطس 2015، قضى بتشكيل حكومة وحدة وطنية، وهو ما تحقق في 28 أبريل 2016.

جوبا – الطريق

https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/08/656.jpg?fit=300%2C221&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/08/656.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخبارجنوب السودانأكد بول مكوينق المتحدث الرسمى باسم حزب الحركة الشعبية الحاكم فى دولة جنوب السودان ، على مشاركة جميع الاطراف السياسية فى عملية الحوار الوطني بما فيها الحركة الشعبية فى المعارضة، بقيادة الدكتور ريك مشار، مستبعدا ان يكون هناك اى اقصاء متعمد للقوى الاخرى من العملية. وقال مكوينق في تصريحات صحفية...صحيفة اخبارية سودانية