رفض المتحدث باسم الجيش السوداني، الصوارمي خالد سعد، ربط حادثة انفجار مصنع للذخيرة شمالى الخرطوم الجمعة الماضية، باي عمل خارجي.

ووقع إنفجار ضخم، فجر الجمعة الماضية، في مخازن للاسلحة بمعسكر تدريب تابع لجهاز الامن والمخابرات الوطني شمالي العاصمة السودانية الخرطوم، نجم عنه اصابات لمنسوبين لجهاز الامن يتلقون العلاج بمستشفي الامل بالخرطوم.

ونفى سعد، مد الجيش السوداني لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) بصواريخ استخدمت في الحرب بين الجيش الاسرائيلي وحركة المقاومة.

وقال في تصريحات نقلتها وكالة السودان للانباء  الاثنين، ” ما ورد من اتهام للسودان بأنه يقوم بتزويد حركات مسلحة في فلسطين بالسلاح لا أساس له من الصحة”.

وأشار الى ان حادثة انفجار مخزن الذخيرة لا الخرطوم لا تصح نسبتها لأي جهة خارجية أو ربطه بصواريخ يتم ترحيلها لحماس.

وأوضح أن بعض الجهات قد دأبت على اتهام السودان بمثل هذه الأكاذيب بين حين وآخر وقال، إن حادث مخزن الذخيرة شمال فكل هذه أكاذيب لا تدعمها الأدلة ولا الشواهد.

وارتبكت الحكومة السودانية، في تحديد اسباب انفجار ضخم هز مصنع اليرموك للاسلحة  جنوبي العاصمة السودانية اكتوبر من العام 2012، قبل ان تعود وتتهم اسرائيل بقصف المصنع، وأشارت الى ان اربعة طائرات اسرائلية نفذت الهجوم. وقالت انها ستحتفظ “بحق الرد”.

وإنفجرت في العام 2007 ناقلات اسلحة بمبني القيادة العامة للقوات المسلحة، وسط العاصمة السودانية الخرطوم، وادت شظايا المتفجرات التي تساقط عدد منها في الاحياء السكنية الى مقتل واصابة عدد من المواطنين.

الطريق+ وكالات 

الجيش السوداني: لا عمل خارجي وراء إنفجار مخزن الذخيرة https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/اليرموك-300x157.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/07/اليرموك-95x95.jpgالطريقأخبار رفض المتحدث باسم الجيش السوداني، الصوارمي خالد سعد، ربط حادثة انفجار مصنع للذخيرة شمالى الخرطوم الجمعة الماضية، باي عمل خارجي. ووقع إنفجار ضخم، فجر الجمعة الماضية، في مخازن للاسلحة بمعسكر تدريب تابع لجهاز الامن والمخابرات الوطني شمالي العاصمة السودانية الخرطوم، نجم عنه اصابات لمنسوبين لجهاز الامن يتلقون العلاج بمستشفي الامل...صحيفة اخبارية سودانية