قطع جهاز الأمن والمخابرات السوداني، اليوم الاثنين، الطريق أمام وفد ضم قادة بارزين بتحالف قوى الإجماع الوطني المعارض، وحال دون تسليمهم مذكرة لوزير العدل تحتج على  “الإستهداف الممنهج” وتصاعد الإنتهاكات الواقعة على الطلاب المنحدرين من اقليم دارفور.

ولفتت المذكرة إلى ان طلاب دارفور لاقوا الكثير من الانتهاكات “فقط لمطالبتهم بحقهم المكتسب من اتفاقيتي أبوجا والدوحة للسلام باعفائهم من الرسوم الجامعية الباهظة باعتبارهم اصحاب مصلحة في السلام لا محاربين”.

وطالب تحالف قوى الإجماع الوطني، في مذكرته لوزارة العدل، بـ”إطلاق سراح كل المعتقلين من طلاب دارفور، وتشكيل لجنة تحقيق فوري وتقديم المتورطين للمحاكمة، بجانب إعادة جميع طلاب دارفور لمواصلة الدراسة الجامعية فوراً وبدون رسوم”- طبقاً لنص المذكرة، التي اطلعت عليها (الطريق).

وادانت المذكرة “الانتهاكات التي ظلت تمارسها أجهزة الأمن بحق طلاب دارفور، وغيرهم من المواطنين”. وقالت ان “الحكومة ظلت تلاحق المعارضين لسياستها عبر الملاحقات الجنائية، والاستخدام المكثف للمادة 50 من القانون الجنائي السوداني”.

كما ادانت المذكرة، “الانتهاكات ضد الصحافة، والتعرض للمسيحيين، وسياسات الاعتقال التعسفي”.

الخرطوم – الطريق

الأمن السوداني يقطع الطريق أمام قادة المعارضة ويمنعهم من تسليم مذكرة لوزير العدلhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/11/mo3arda-300x178.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/11/mo3arda-95x95.jpgالطريقأخبارتحالف المعارضة,طلاب دارفورقطع جهاز الأمن والمخابرات السوداني، اليوم الاثنين، الطريق أمام وفد ضم قادة بارزين بتحالف قوى الإجماع الوطني المعارض، وحال دون تسليمهم مذكرة لوزير العدل تحتج على  'الإستهداف الممنهج' وتصاعد الإنتهاكات الواقعة على الطلاب المنحدرين من اقليم دارفور. ولفتت المذكرة إلى ان طلاب دارفور لاقوا الكثير من الانتهاكات 'فقط لمطالبتهم بحقهم...صحيفة اخبارية سودانية