قال مكتب الشؤون الانسانية بالامم المتحدة في السودان، ان 13 الف شخص فروا من منطقة هبيلا بولاية جنوب كردفان المضطربة غربي السودان بعد معارك خضها الجيش السوداني مع مقاتلي الحركة الشعبية- شمال.

 

ويتقاتل جيشا الحركة الشعبية-شمال، والجيش الحكومي في ولاية جنوب كرفان منذ العام 2011. وصعدت الشعبية من عملياتها العسكرية في الولاية الاسابع الماضية بالتزامن مع اجراء الانتخابات السودانية المقرر اعلان نتائجها الاثنين المقبل.

 

واوضح المكتب الاممي، ان الاهالي فروا الى مدينة الدلنج وضواحيها. واشار في تقرير له اطلعت عليه (الطريق)اليوم الخميس، الى ان وكالات الاغاثة الاممية زارت منطقة هبيلا بعد هدوء المعارك العسكرية ورصدت تدمير 360 منزلا ومدرسة واحدة الى جانب تنفيذ عمليات نهب لسوق البلدة.

 

الخرطوم- الطريق

فرار الآلاف من "هبيلا" بعد معارك في جنوب كردفان https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/11-2.jpg?fit=300%2C144&ssl=1https://i0.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/11-2.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقأخبارجنوب كردفان  قال مكتب الشؤون الانسانية بالامم المتحدة في السودان، ان 13 الف شخص فروا من منطقة هبيلا بولاية جنوب كردفان المضطربة غربي السودان بعد معارك خضها الجيش السوداني مع مقاتلي الحركة الشعبية- شمال.   ويتقاتل جيشا الحركة الشعبية-شمال، والجيش الحكومي في ولاية جنوب كرفان منذ العام 2011. وصعدت الشعبية من عملياتها العسكرية...اخبار السودان , صحيفة الطريق السودانية