بدأت محكمة سودانية اليوم الاربعاء، اولى جلسات محاكمة الطالب المتهم في قضية مقتل آخر ينتمي الى حزب المؤتمر الوطني بكلية شرق النيل الجامعية ابريل الماضي.

واتخذت السلطات اجراءات امنية مشددة، وشوهد شاحنات شرطية امام مقر المحكمة منذ وقت مبكر من صباح اليوم. وسط حضور كبير للطلاب وناشطين.

واستمعت المحكمة، الى المتحري في القضية الملازم شرطة ابراهيم محمد علي، الذى نقل لقضاة المحكمة انه من خلال التحريات مع الطالب المتهم محمد عبد الله البقاري، تسجيله اعترافا قضائيا بالحادثة.

وقال المتحري، ان المتهم افاد في اقواله، بانه قبل الحادثة “وضعنا ملصقات على الكرسي مكان ركن النقاش التابع لابناء دارفور داخل الكلية”.

واضاف ” عندما حضرنا وجدنا الملصق ممزق وتم وصع ملصقات الحركة الاسلامية.. بعدها دخلنا في المكتب وكنا حوالى 50 من ابناء دارفور للتشاور في عمل الرابطة وتمت مداهمتنا في الاجتماع من الطلاب الاسلامين و تعرفت على  5 اشخاص من ضمنهم القتيل كان يحمل ساطور واصابني في راسي “.

واوضح المتحري ” قال المتهم عندما نظرت خلفي وجدت شخص آخر  فاجأني بضربة بسيخة على راسي وفي هذه اللحظة سقط القتيل على الارض ثم قمت بسحب السكين وسددت له طعنة “.

وحددت المحكمة الثالث من سبتمبر المقبل موعدا للجلسة الثانية والاستماع الى الشهود والمتحري وهيئة الدفاع والاتهام.

ولقي طالب مصرعه بكلية شرق النيل نهاية ابريل الماضي ، إثر إشتباكات عنيفة وقعت بين طلاب موالون لحزب المؤتمر الوطني الحاكم ، وآخرون يناصرون الحركات المسلحة بدارفور في جامعة شرق النيل الواقعه بمدينة الخرطوم بحري شمال العاصمة الخرطوم.

 

الخرطوم- الطريق

اجراءات امنية مشددة في اولى جلسات محكمة قتيل كلية شرق النيلhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/شرطة....-300x159.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/شرطة....-95x95.jpgالطريقأخبارالعدالةبدأت محكمة سودانية اليوم الاربعاء، اولى جلسات محاكمة الطالب المتهم في قضية مقتل آخر ينتمي الى حزب المؤتمر الوطني بكلية شرق النيل الجامعية ابريل الماضي. واتخذت السلطات اجراءات امنية مشددة، وشوهد شاحنات شرطية امام مقر المحكمة منذ وقت مبكر من صباح اليوم. وسط حضور كبير للطلاب وناشطين. واستمعت المحكمة، الى المتحري...صحيفة اخبارية سودانية