توقع رئيس لجنة الديون الخارحية في الحكومة السودانية، صابر محمد الحسن، موافقة دولتا السودان وجنوب السودان على طلب تقدم به رئيس لجنة التعاون المشتركة بين البلدين ثامبو مبيكي لتمديد مهلة معالجة الديون الخارجية عبر الخيار الصفري ختى نهاية سبتمبر الجاري.

وتبلغ ديون السودان 43 مليار دولارا، اصل الدين منها 15 مليار دولار وما تبقى عبارة عن فوائد متراكمة.

ويحمّل الخيار الصفرى لمعالجة الدين الخارجي، السودان ديون البلدين كاملة على ان تسعى دولتي السودان وجنوب السودان مع الدائنين والمجتمع الدولى لاعفاء الديون.

وقال الحسن لوكالة السودان للانباء، اليوم الخميس، “اذا لم يتم التوصل الى حلول او نتائج ايجابية لفترة محددة بنهاية سبتمبر الجارى فإن الخيار الثانى هو تقسيم الديون بين الدولتين وفقا لأسس محددة من بينها حجم السكان وحجم الاقتصاد”.

واضاف ” تمديد المهلة يمنح الفرصة للجنة التحرك المشترك أن تواصل جهودها فى الاتصال بالدائنين والمجتمع الدولى للحصول على تأكيدات بإعفاء الديون”.

وحذر وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود، مارس الماضي،  من عودة الحرب مجدداً بين السودان وجنوب السودان، على خلفية الصعوبات التي تواجه البلدين المنقسمين حديثاً، في الحصول على إعفاء للديون الخارجية البالغة نحو(43) مليار دولار.

وأتهم محمود، المؤسسات الدولية بالسعي الى تسويق اجندتها واستغلال واضعاف الدول النامية. واوضح بان السودان  يستحق الحصول على اعفاء لديونه، وقال ” الحكومة استوفت المعايير الفنية وطبقت برامج إصلاحية قصيرة المدى لكننا لم نستفيد شيئا من هذه المطلوبات“.

الخرطوم-الطريق

مهلة لـ(لخرطوم وجوبا) لمعالجة أزمة ديونهما الخارجيةhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/جنية-سوداني-...-300x194.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/05/جنية-سوداني-...-95x95.jpgالطريقأخبارعلاقات خارجيةتوقع رئيس لجنة الديون الخارحية في الحكومة السودانية، صابر محمد الحسن، موافقة دولتا السودان وجنوب السودان على طلب تقدم به رئيس لجنة التعاون المشتركة بين البلدين ثامبو مبيكي لتمديد مهلة معالجة الديون الخارجية عبر الخيار الصفري ختى نهاية سبتمبر الجاري. وتبلغ ديون السودان 43 مليار دولارا، اصل الدين منها 15...صحيفة اخبارية سودانية