لقيت إمرأتان مصرعهما، وأصيب اطفال آخرين بمعسكر كلما للنازحين بولاية جنوب دارفور غربي السودان، اثر محاولة اقتحامه الجمعة، بقوة أمنية كبيرة بغرض تفتيشه ضمن أوامر الطوارئ المفروضة بالولاية لما يقارب الشهرين.

وتظاهر الآلاف من النازحين تنديدا باصرار القوة الامنية على اقتحام المعسكر، الامر الذى اطلقت على اثره القوة الامنية اعيرة نارية عشوائية  لداخل المعسكر اسفرت عن مقتل امراتين واصابة آخرين.

وأشار أحد منظمي المظاهرة ويسمي آدم عبدالله لـ(الطريق)، الى ان النازحين احتجوا سلميا على محاولة اقتحام القوات الحكومية والتوغل الي داخل المخيم. وقال “القوات أطلقت النار مباشرة على المتظاهرين الذين جابوا المخيم  وبلدة بليل المجاورة”.

وندد المتظاهرون في مخاطبات حاشدة باصرار السلطات على التدخل في المخيم الذي يحظي بحماية البعثة الدولية يوناميد قبل ان ينصرفوا الي دفن موتاهم .

وفرضت ولاية جنوب دارفور، حالة الطوارئ، منتصف يوليو الماضي، للسيطرة علي الوضع الأمني الفالت بالولاية.

وتجرى سلطات ولاية جنوب دارفور منذ وقت عمليات مداهمة واسعة لمخيمات النازحين بحجة ملاحقة المجرمين والمتفلتين الذين يعتقد انهم وراء عمليات السلب والنهب التي تشهدها مدينة نيالا منذ وقت.

ويطالب زعماء النازحين اشراك اليوناميد في العمليات الأمنية، وعدم تركها للحكومة. في وقت انتقد فيه حقوقيون حملات الدهم التي صاحبت فرض الطوارئ، ووصفوها بـ”العشوائية”، وبأنها “طالت ابرياء لا ذنب لهم”.

ودعا رئيس البعثة المشتركة بين الامم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور (يوناميد)، محمد بن شمباس في اجتماع مع والي جنوب دارفور، آدم محمود جار النبي، الشهر الماضي،  لاحترام معايير حقوق الإنسان الدولية خلال إجراء العمليات الأمنية.

نيالا- الطريق

مقتل امراتين في محاولة إقتحام قوة أمنية مخيم للنازحين بدارفورhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/مظاهرات-معسكر-كلمة-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/09/مظاهرات-معسكر-كلمة-95x95.jpgالطريقأخباردارفور,دارفور، معسكرات النازحين ، السودانلقيت إمرأتان مصرعهما، وأصيب اطفال آخرين بمعسكر كلما للنازحين بولاية جنوب دارفور غربي السودان، اثر محاولة اقتحامه الجمعة، بقوة أمنية كبيرة بغرض تفتيشه ضمن أوامر الطوارئ المفروضة بالولاية لما يقارب الشهرين. وتظاهر الآلاف من النازحين تنديدا باصرار القوة الامنية على اقتحام المعسكر، الامر الذى اطلقت على اثره القوة الامنية اعيرة...صحيفة اخبارية سودانية