تعتزم الجبهة الديمقراطية، وتنسيقية طلاب جامعة الخرطوم، توسيع نشاطهما السياسي ونقله للأحياء وإيجاد منابر بدلية في أعقاب إغلاق الجامعة وتعليق الدراسة بالكليات الرئيسية.

وأعلنت الجبهة الديمقراطية- وهى تحالف طلابي بين الطلاب الشيوعيين والديمقراطيين- نقل نقل نشاطها السايسي خارج الجامعة وداخلياتها، وتوسيعه بما يتوافق وظروف إغلاق الجامعة إلى أجل غير مسمى.

وجدد متحدثون باسم جبهة الديمقراطية، في مؤتمر صحفي عقد بدار الحزب الشيوعي اليوم الاربعاء، إتهام طلاب حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان بإثارة العنف داخل الجامعة. وطالب المتحدثون بتغيير الإدارة العليا للجامعة على رأسها المدير، وتعديل قانون الجامعة، وتصفية الجامعات مما سموه بـ (بؤر الإرهاب).

في غضون ذلك، قالت تنسيقة طلاب جامعة الخرطوم التي ممثلين من كل الكليات، أن إغلاق الجامعة يدفعهم للتمسك بمطالبهم.

وطالبت التنسيقة في بيان أطلعت عليه (الطريق) طلاب الجامعة للإلتفاف حول المطالب العادلة والمشروعة. وحمل البيان المؤتمر الوطني مسؤولية الإعتقالات والحرائق.

ودعا البيان، لإعادة فتح الجامعة بعد إزالة مسببات العنف المتمثلة في مباني الوحدات الجهادية، والسلاح المخرن بمسجد الجامعة.

الخرطوم- الطريق 

الجبهة الديمقراطية تقرر نقل نشاطها السياسي للأحياءhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/جامعة-الخرطوم-الخميس-300x225.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/جامعة-الخرطوم-الخميس-95x95.jpgالطريقأخبارمظاهرات جامعة الخرطومتعتزم الجبهة الديمقراطية، وتنسيقية طلاب جامعة الخرطوم، توسيع نشاطهما السياسي ونقله للأحياء وإيجاد منابر بدلية في أعقاب إغلاق الجامعة وتعليق الدراسة بالكليات الرئيسية. وأعلنت الجبهة الديمقراطية- وهى تحالف طلابي بين الطلاب الشيوعيين والديمقراطيين- نقل نقل نشاطها السايسي خارج الجامعة وداخلياتها، وتوسيعه بما يتوافق وظروف إغلاق الجامعة إلى أجل غير مسمى. وجدد...صحيفة اخبارية سودانية