قالت وكالة الشؤون الانسانية التابعة للامم المتحدة ان آلاف الاطفال خارج صفوف الدراسة في منطقتي قولو بسبب الصراع المسلح بين الحكومة وحركة عبد الواحد محمد نور في منطقة جبل مرة باقليم دارفور غربي السودان.

وحذرت نشرة اعلامية لوكالة الشؤون الانسانية اطلعت عليها (الطريق)اليوم الخميس، ان آلاف الاطفال خارج نطاق الدراسة بسبب العوامل الامنية الى جانب تسرب الاطفال من المدارس لمساعدة العائلات في الزراعة وعوامل اخرى كالظروف الاقتصادية والعمل في بيع المواد الغذائية.

وكانت منظمة “يونيسيف”، قالت الاربعاء، ان نسبة الإلتحاق بالمدارس في إقليم دارفور المضطرب غربي السودان، من أدنى النسب في البلاد، حيث يلتحق 61% من الأطفال بعمر مرحلة الأساس بالمدارس 65% من هذه النسبة  للبنين و58% للبنات.

واشارت الى انه وفي الغالب، يأتي الأطفال خارج المدارس من أسر فقيرة، من المجتمعات المتأثرة بالحرب في المناطق الريفية حيث أُغلقت المدارس بعد النزوح الكبير للسكان.

ويمثل السودان أعلى نسبة للأطفال خارج المدارس في شمال أفريقيا، ولا يحصل أكثر من 2,6 مليون طفل في الأعمار 6 – 13 سنة على التعليم الأساسي-بحسب المنظمة الدولية.

واوضحت النشرة الاعلامية، ان بعض المدارس في منطقة قولو اضطرت للعمل بدوامين لاستيعاب مئات الاطفال لانعدام القاعات ومعينات التعليم ويكتظ اكثر من 90 طفلا في مكان واحد.

واضافت “مئات الاطفال يضطرون للسير لاكثر من 10كلم يوميا للذهاب الى المدرسة”.

واشارت وكالة الشؤون الانسانية الى ان تعذر دخول المنظمات الانسانية الى  منطقة قولو حال دون اجراء التحقق من عدد النازحين بمافيهم هؤلاء الاطفال وتمكنت بعثة الوكالات من الدخول في البلدة بعد منتصف 2016.

ودارات معارك في منطقة قولو بجبل مرة بين القوات الحكومية وحركة عبد الواحد محمد نور في 2016 ادت الى نزوح اكثر من 80الف شخص.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/06/unnamed-300x150.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/06/unnamed-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخباراطفال السودان,التعليمقالت وكالة الشؤون الانسانية التابعة للامم المتحدة ان آلاف الاطفال خارج صفوف الدراسة في منطقتي قولو بسبب الصراع المسلح بين الحكومة وحركة عبد الواحد محمد نور في منطقة جبل مرة باقليم دارفور غربي السودان. وحذرت نشرة اعلامية لوكالة الشؤون الانسانية اطلعت عليها (الطريق)اليوم الخميس، ان آلاف الاطفال خارج نطاق الدراسة...صحيفة اخبارية سودانية