قالت البعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة “يوناميد”، ان قوات حكومة السودان بجنوب دارفور استردت سيارات تابعة للبعثة من خاطفين مسلحين الاربعاء.

وحملت البعثة، مسؤولية مهاجمة قافلة سياراتها لمقاول محلى تعاقد مع البعثة لنقل معدات مملوكة لإحدى الدول المشاركة بقواتها في “يوناميد”.

واشارت البعثة في بيان اطلعت عليه (الطريق) اليوم الخميس، الى ان المقاول المحلي خالف التعليمات الصادرة له مراراً من البعثة بعدم تحريك معدات “اليوناميد” دون الحراسة المسلحة التي توفرها البعثة.

واضاف البيان “المقاول أخبر البعثة بمعلومات غير صحيحة مفادها  أن القافلة ستتحرك تحت حراسة قوة مناسبة من قوات شرطة الجمارك السودانية”.

وتاسفت البعثة لما قالت انه تصرف فردي للمقاول والذي يشكل خرقاً لشروط عقده مع البعثة ومن ثم  يخلق مساحة لعدم الدقة في تقديم الحقائق بشأن الحادثة؛ بل وقد خلق وضعاً أفضى الى تعريض العديد من الأطراف لخطر كان يمكن تفاديه.

ولقى ستة اشخاص من الخاطفين مصرعهم بعد مواجهات مسلحة مع افراد من قوات الدعم السريع التي لاحقت الخاطفين واستعادت السيارات.

 ويستهدف مسلحون سيارات البعثة الاممية في الاقليم المضطرب غربي السودان. وفجّرت محاولة اختطاف سيارة تابعة للبعثة الاممية اواخر ابريل الماضي، ازمة بين “يوناميد” والحكومة بعد مقتل مسلحين على يد جنود من قوات حفظ السلام الاممية.

الخرطوم- الطريق

"يوناميد" تحمّل مقاول محلى مسؤولية اختطاف سياراتها بدارفورhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/يوناميد-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/11/يوناميد-95x95.jpgالطريقأخباردارفورقالت البعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة 'يوناميد'، ان قوات حكومة السودان بجنوب دارفور استردت سيارات تابعة للبعثة من خاطفين مسلحين الاربعاء. وحملت البعثة، مسؤولية مهاجمة قافلة سياراتها لمقاول محلى تعاقد مع البعثة لنقل معدات مملوكة لإحدى الدول المشاركة بقواتها في 'يوناميد'. واشارت البعثة في بيان اطلعت عليه (الطريق) اليوم...صحيفة اخبارية سودانية