رحبت البعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة بدارفور (يوناميد) بالاعلان المشترك لحركات مسلحة تقاتل الحكومة السودانية بوقف العدائيات، كما رحبت باعلان سابق للرئيس البشير بتمديد وقف اطلاق النار في مناطق الحرب حتى نهاية العام الحالي.

وكانت الحركة الشعبية-شمال، والعدل والمساواة، وحركة جيش تحرير السودان بقيادة مناوي، اكدت هذا الاسبوع ان وقف الأعمال العدائية سيدخل حيز التنفيذ يوم 31 أكتوبر 2016 وحتى 30 أبريل 2017، في جميع أنحاء مناطق الصراع في النيل الأزرق وجنوب كردفان ودارفور.

ودعت (يوناميد) في تعميم اطلعت عليه الطريق اليوم الخميس، حركة جيش تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور “لإصدار إعلان مماثل للإشارة إلى وجود نية حقيقية بأن السلام هو خيار استراتيجي بالنسبة له وحركته “.

واشاد الممثل الخاص المشترك ليوناميد، مارتن أوهومويبهي، باعلان الاطراف وقف العدائيات. وقال ” من المؤمل أن مثل هذه المبادرات من شأنها تشجع جميع أطراف النزاع على الالتزام بالحل عن طريق التفاوض تماشيا مع اتفاق خارطة الطريق المقترحة من قبل الاتحاد الافريقي”.

الخرطوم- الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/جندي-300x169.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2015/04/جندي-95x95.jpgالطريقأخبارالأزمة السياسية في السودان,يوناميدرحبت البعثة المشتركة بين الاتحاد الافريقي والامم المتحدة بدارفور (يوناميد) بالاعلان المشترك لحركات مسلحة تقاتل الحكومة السودانية بوقف العدائيات، كما رحبت باعلان سابق للرئيس البشير بتمديد وقف اطلاق النار في مناطق الحرب حتى نهاية العام الحالي. وكانت الحركة الشعبية-شمال، والعدل والمساواة، وحركة جيش تحرير السودان بقيادة مناوي، اكدت هذا الاسبوع...صحيفة اخبارية سودانية