اجّل العاملون في مستشفى الخرطوم التعليمي، اضرابهم المعلن اليوم الاثنين لموعد آخر يعلن الاربعاء القادم، بسبب استدعاء السلطات الأمنية لطاقم المكتب التنفيذي لهيئة العاملين بالمشفى واستجوابهم.

ويرفض العاملون بالمستشفي سياسية حكومية لتفكيك المستشفي وتوزيع أقسامه لمستشفيات بأطراف العاصمة السودانية الخرطوم.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الهيئة النقابية للعاملين بمستشفى الخرطوم داؤود عمارة، لـ(الطريق)، أن السلطات الأمنية استدعت المكتب التنفيذي للنقابة بحضور وزارة الصحة بالخرطوم والنقابة العامة للمهن الصحية وتمت مناقشة قضية المشفى.

 وأشارعمارة انه تم الاتفاق بين وزارة الصحة والنقابة على تشكيل لجنة فنية تتألف من الاختصاصيين والنقابة والوزارة للتأكد من ما اذا كان قسم النساء والتوليد داخل المشفى يحوي على جراثيم بكتيرية ام لا، بغرض فتح القسم، وقال “تم الاتفاق ايضا على فتح القسم في فترة لا تتجاوز بعد غد الاربعاء”.

وهدد عمارة، بأنه حال حدوث اي ” تلكوء من الوزارة ستجتمع النقابة بعد يوم الاربعاء لتقرر الخطوة القادمة”، ونفى بشدة ان يكون للنقابة أغرض سياسية تعمل من وراءها.

 وكانت السلطات الصحية في السودان قد اتخذت قرارات في وقت سابق مسنودة من الرئاسة السودانية تقضي بما يعرف بأيلولة المستشفيات المرجعية لحكومات الولايات الأمر الذي رفضه قطاع واسع من الاطباء واعتبروه “تشتيتاً وتشليعاً لتلك المشافى”.

الخرطوم – الطريق

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/20131126_132010-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/01/20131126_132010-95x95.jpgالطريقأخبارالصحة اجّل العاملون في مستشفى الخرطوم التعليمي، اضرابهم المعلن اليوم الاثنين لموعد آخر يعلن الاربعاء القادم، بسبب استدعاء السلطات الأمنية لطاقم المكتب التنفيذي لهيئة العاملين بالمشفى واستجوابهم. ويرفض العاملون بالمستشفي سياسية حكومية لتفكيك المستشفي وتوزيع أقسامه لمستشفيات بأطراف العاصمة السودانية الخرطوم. وأوضح المتحدث الرسمي باسم الهيئة النقابية للعاملين بمستشفى الخرطوم داؤود عمارة،...صحيفة اخبارية سودانية