أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، أن عدد الهجمات على العاملين الإنسانيين في جنوب السودان ازداد في الأسابيع الأخيرة، لافتةً إلى مقتل ثلاثة منهم في مايو، الشهر الذي شهد تشكيل حكومة وحدة وطنية في هذا البلد.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة في بيان إن “الحوادث العنيفة، وخصوصا عمليات إطلاق النار والكمائن والاعتداءات والترهيب والسرقات، ازدادت في مايو”.

وأضاف أن ثلاثة عاملين إنسانيين قُتلوا في مايو في ولايتي غرب الاستوائية (جنوب غرب) ووسط الاستوائية (جنوبا) اللتين ظلتا في منأى عن أعمال العنف منذ بدء النزاع الأهلي في كانون ديسمبر 2013 قبل أن ينتقل إليهما النزاع في الأشهر الأخيرة.

ومنذ بدء الحرب، قُتل 55 عاملا إنسانيا في هذا البلد. وأوضحت الأمم المتحدة أنه منذ بداية العام أوقفت 29 سيارة إنسانية على الأقل وسرقت فيما نهب 74 مركزا للمساعدة الإنسانية.

في سايق مختلف، تحطمت طائرة شحن تابعة لبرنامج الأغذية العالمي أثناء هبوطها في مطار مدينة “بور” عاصمة ولاية “جونقلي”، شرقي دولة جنوب السودان، وهي قادمة من عاصمة البلاد جوبا.

وقال براج اجاك نائب مدير مطار “بور”، في تصريحات اليوم الاربعاء، إن الحادثة وقعت يوم أمس الثلاثاء، حيث كانت الطائرة محملة بمساعدات غذائية لمتضرري الحرب في ولايتي جونقلي و أعالي النيل، وهي مستأجرة من قبل برنامج الأغذية العالمي.

وأوضح أن طاقم الطائرة المكون من ثلاثة أفراد نجا، ولم يصب أي منهم بأذى.. مشيرا الى أن فريقا فنيا من هيئة الطيران المدني سيصل في وقت لاحق مدينة جوبا لتقصي أسباب الحادث.

الطريق+وكالات

الامم المتحدة: تصاعد الهجمات على العاملين الإنسانيين بجنوب السودانالطريقأخبارجنوب السودانأعلنت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، أن عدد الهجمات على العاملين الإنسانيين في جنوب السودان ازداد في الأسابيع الأخيرة، لافتةً إلى مقتل ثلاثة منهم في مايو، الشهر الذي شهد تشكيل حكومة وحدة وطنية في هذا البلد. وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة في بيان إن 'الحوادث العنيفة، وخصوصا عمليات...صحيفة اخبارية سودانية