أعلنت الأمم المتحدة، عن تفشي وباء الكوليرا بصورة غير مسبوقة في دولة جنوب السودان، وكشف نائب المتحدث باسم الأمين العام، عن تسجيل 5574 حالة إصابة، بينها 137 حالة وفاة، منذ ورود تقرير عن أول حالة إصابة بالكوليرا في البلاد في يونيو 2016م. كما سجلت حالات الكوليرا في المنطقتين اللتين أعلنت فيهما المجاعة مؤخرا، وهما “ماينديت” و”لير”، بجانب تسجيل الكثير من حالات الإصابة بالكوليرا حول العاصمة جوبا.

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، لوكالات الأنباء،  أن عدد أقاليم جنوب السودان التي انتشرت فيها مرض الكوليرا بلغ 14، بعدما تأكدت تقارير عن وصول الوباء إلى مدينة ملكال، ثاني أكبر مدن دولة جنوب السودان (شمال شرق البلاد).

وذكر فرحان حق، أن المنظمة الدولية تبذل جهودا لمواجهة تفشي الوباء، لكن المنظمة مقيدة في نشاطاتها بسبب استمرار المواجهات العسكرية في البلاد.

واندلع النزاع المسلح في دولة جنوب السودان في ديسمبر 2013م، بعدما قاد نائب الرئيس السابق، ريك مشار، تمرداً مسلحاً ضد الرئيس.

وبحسب الأمم المتحدة فقد أودى النزاع المسلح في البلاد التي نالت استقلالها في العام 2011، بحياة ما لا يقل عن 10 آلاف شخص.

وكان ستيفن أوبراين، مسؤول العمليات الإنسانية في الأمم المتحدة، قال سابقا إن حوالي 100 ألف شخص في جنوب السودان يعانون من الجوع، وأن عددهم سيتجاوز 5 ملايين بحلول شهر يوليو المقبل. وكثفت المنظمة الدولية وشركاؤها العمليات الإغاثية في المناطق المتضررة من جنوب السودان، وتم تقديم مساعدات غذائية لأكثر من 338 ألف شخص خلال الأسابيع الأخيرة.

جوبا – الطريق+ وكالات

https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/souths-1-300x200.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2017/03/souths-1-95x95.jpgالطريقMain Sliderأخبارجنوب السودانأعلنت الأمم المتحدة، عن تفشي وباء الكوليرا بصورة غير مسبوقة في دولة جنوب السودان، وكشف نائب المتحدث باسم الأمين العام، عن تسجيل 5574 حالة إصابة، بينها 137 حالة وفاة، منذ ورود تقرير عن أول حالة إصابة بالكوليرا في البلاد في يونيو 2016م. كما سجلت حالات الكوليرا في المنطقتين اللتين أعلنت...صحيفة اخبارية سودانية