حذر مكتب تنسيق الشؤون الانسانية بالامم المتحدة من أن انعدام الامن الغذائي بدولة السودان، وقال انه  “دفع 27.5 الف من اللاجئين السودانيين بمخيم (يبدا) للعودة الى ولاية جنوب كردفان.

واوضح تقرير نشره مكتب الشؤون الانسانية بالامم المتحدة إطلعت عليه (الطريق) اليوم الاحد، بان بعض العائدين لجأوا الى مناطق الاجزاء الغربية والوسطى والشرقية التي تسيطر عليها الحركة الشعبية- شمال، بولاية جنوب كردفان فيما لجأ بعضهم الى مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة السودانية.

وقال التقرير ان “العوامل التي دفعت للعودة من جنوب السودان تتمثل في انعدام الأمن في دولة جنوب السودان، ونقص الغذاء، وعدم الرغبة في الانتقال إلى موقع بامیر الجدید للاجئین في ولایة الوحدة بدولة جنوب السودان”.

ولفت التقرير نقلا عن  مجموعة نظام الإنذار المبكر بالمجاعة (تحالف منظمات دولية ) أن معظم العائدین والنازحین إلى المناطق التي تسیطر علیھا الحركة الشعبیة لتحریر السودان – شمال یعودون بعد انتھاء موسم الأمطار ولن یتمكنوا من ممارسة الزراعة.

ونزح مليون شخص وفقا لاحصائيات الامم المتحدة الى دول الجوار التي تشمل اثيوبيا وجنوب السودان بعد وقوع الحرب الاهلية في ولايتي جنوب كردفان والنيل الازرق في العام 2011 بين الحركة الشعبية شمال والقوات الحكومية .

وفشلت محادثات ثلاثية بين الامم المتحدة والحكومة السودانية والحركة الشعبية- شمال، لتوصيل الاغاثة الى المناطق التي تسيطر عليه الشعبية.

ولاتزال محادثات سلام تحت رعاية الاتحاد الافريقي معلقة بين الحكومة والحركة الشعبية شمال بزعامة مالك عقار منذ مطلع العام الحالي في العاصمة الاثيوبية أديس ابابا.

الخرطوم- الطريق

https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/نازحين-من-الجنوب.jpg?fit=300%2C199&ssl=1https://i1.wp.com/www.altareeq.info/wp-content/uploads/2016/11/نازحين-من-الجنوب.jpg?resize=95%2C95&ssl=1الطريقMain Sliderأخباراللاجئين السودانيينحذر مكتب تنسيق الشؤون الانسانية بالامم المتحدة من أن انعدام الامن الغذائي بدولة السودان، وقال انه  'دفع 27.5 الف من اللاجئين السودانيين بمخيم (يبدا) للعودة الى ولاية جنوب كردفان. واوضح تقرير نشره مكتب الشؤون الانسانية بالامم المتحدة إطلعت عليه (الطريق) اليوم الاحد، بان بعض العائدين لجأوا الى مناطق الاجزاء الغربية...صحيفة اخبارية سودانية