أدانت الولايات المتحدة الامريكية، حكم الإعدام الصادر بحق السودانية مريم يحي إبراهيم التي أدينت بالردة- ترك الدين الاسلامي وإعتناق ديانة أخرى. ودعت الحكومة السودانية إلي احترام الحرية الدينية التي يكفلها دستور البلاد.

وطالبت وزارة الخارجية الأمريكية، الحكومة السودانية باحترام الحرية الدينية التي يكفلها الدستور وقالت ماري هارف، مساعدة المتحدثة باسم الوزارة، في بيان الخميس “نحن منزعجون للغاية من الحكم بالإعدام شنقا على مريم يحي إبراهيم إسحاق للردة، والجلد بسبب الزنا.”

وأضافت هارف”نواصل دعوتنا للحكومة السودانية باحترام حرية الأديان، التي كلفها الدستور المؤقت لعام 2005، بجانب القانون الدولي لحقوق الإنسان”.

ومن جهتها، قالت المتحدثة باسم مجلس الامن القومي بالبيت الابيض، كاتلين هايدن في بيان لها الخميس “ندين بشدة هذا الحكم ونحث الحكومة السودانية على الوفاء بالتزاماتها بمقتضى القانون الدولي لحقوق الانسان”.

وقضت محكمة سودانية، الخميس، بالإعدام شنقا حتى الموت ومائة جلدة بحق السودانية، مريم يحي إبراهيم، التي ادينت بالردة  والزنا.

وأصدرت محكمة جنايات الحاج يوسف، برئاسة القاضي عباس الخليفة، حكم بإعدام الفتاة التي أُدينت الاحد الماضي، بموجب المادة (126) من القانون الجنائي السوداني المتعلقة بالردة  والمادة (146) الزنا من نفس القانون.

وأنتهت الخميس، مهلة منحتها المحكمة الاحد الماضي للفتاة للإستتابة– الرجوع للدين الإسلامي – او اصدار الحكم. وقالت مريم يحي، لقاضي المحكمة في الجلسة المقررة لإستتابتها،  ” انا مسيحية ولم اكن يوما ما مسلمة”.

الطريق+وكالات 

واشنطن تدين حكم الإعدام الصادر بحق (مريم يحي)https://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/علم-أمريكا-300x219.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/04/علم-أمريكا-95x95.jpgالطريقأخبارحقوق إنسانأدانت الولايات المتحدة الامريكية، حكم الإعدام الصادر بحق السودانية مريم يحي إبراهيم التي أدينت بالردة- ترك الدين الاسلامي وإعتناق ديانة أخرى. ودعت الحكومة السودانية إلي احترام الحرية الدينية التي يكفلها دستور البلاد. وطالبت وزارة الخارجية الأمريكية، الحكومة السودانية باحترام الحرية الدينية التي يكفلها الدستور وقالت ماري هارف، مساعدة المتحدثة باسم...صحيفة اخبارية سودانية