أعلن وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود عباس، فك احتكار استيراد سلعتي الدقيق والقمح لثلاث شركات مطاحن رئيسية للغلال في البلاد، واكد فتح باب الاستيراد لبقية شركات المطاحن عبر العطاءات.

وتحتكر شركات مطاحن (سيقا، وويتا، وسين) للغلال منذ سنوات استيراد السلعتين. وشهدت البلاد ازمات متلاحقة في الدقيق على خلفية مشكلات واجهتها شركات الغلال في استيراد القمح.

وقال الوزير السوداني، لدى خلال اجتماعه اليوم الاحد، بملاك المطاحن الرئيسية في البلاد واتحاد الغرف الصناعية ” إن الدولة تفتح استيراد القمح بالتزامن من انخفاض أسعاره عالميا “.

 واشار الوزير حكومته دعمت القمح خلال العام الماضي بـ 3 مليار دولار ليبلغ دعم الدولة للخبز والمواد البترولية بما يعادل 12% من حجم الموازنة العامة للدولة-على حد قوله.

وأضاف وزير المالية بدر الدين محمود، ان “الحكومة ستستورد خلال الأيام المقبلة كميات معتبرة من القمح عبر إدارة المخزون الاستراتيجي عبر طريقين، طريق الاستيراد النقدي أو التمويل”.

واشار الوزير الى إن الحكومة ستوجه فَرْق الاستيراد بعد انخفاض الأسعار العالمية للقمح لتشجيع الإنتاج الزراعي وتوطين زراعة وصناعة القمح وتشجيع المنتج ودعم الخدمات الاجتماعية.

وأشار إلى بيع جوال الدقيق للمخابز زنة 50 كيلو بمبلغ 116 جنيه بسعر 4 جنيه للدولار بدلاً عن 2,9 جنية ، مشددا على توجيه القمح المدعوم من الدولة للخبز فقط ، مشيرا إلى إسهام الدقيق الذي تم استيراده في استقرار الأسعار وتحقيق الوفرة من هذه السلعة.

ويواجه السودان أزمة اقتصادية بعد انفصال الجنوب فى يوليو 2011، وذهاب الإيرادات النفطية للجنوب، مما أدى إلى فقدان (46%) من إيرادات الخزينة العامة و(80%) من عائدات النقد الأجنبى. مما ترتب عليه زيادات مضطردة في اسعار كافة السلع بالاسواق السودانية.

وطلبت الحكومة السودانية، من روسيا، أواخر العام الماضي، فتح خط ائتماني تجاري لتمويل واردات مليوني طن من القمح الروسي إلى السودان .

والسودان أحد أكبر ثلاثة بلدان إفريقية مساحة وأحد أهم بلدان العالم التي تتوفر فيها المياه والأراضي الصالحة للزراعة، إلا أن زراعة القمح فيها لا تزال غير كافية لتغطية الاستهلاك المحلي الذي يتجاوز مليوني طن من القمح سنويا، في حين ينتج السودان حوالي 12 إلى 17% من هذا الاستهلاك السنوي .

الخرطوم- الطريق

السودان يعلن فك احتكار استيراد القمح والدقيقhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/قمح-300x187.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/12/قمح-95x95.jpgالطريقأخباراقتصادأعلن وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود عباس، فك احتكار استيراد سلعتي الدقيق والقمح لثلاث شركات مطاحن رئيسية للغلال في البلاد، واكد فتح باب الاستيراد لبقية شركات المطاحن عبر العطاءات. وتحتكر شركات مطاحن (سيقا، وويتا، وسين) للغلال منذ سنوات استيراد السلعتين. وشهدت البلاد ازمات متلاحقة في الدقيق على خلفية مشكلات...صحيفة اخبارية سودانية