خيّرت شركة “زين السودان” للاتصالات، مشتركيها الاستمرار في خدماتها او الذهاب الى اي شركة اتصالات أخرى في اعقاب الزيادة الاخيرة التي اقرتها على تعرفة الانترنت.

وقطع العضو المنتدب لشركة “زين السودان” الفاتح عروة، بعدم تراجع الشركة عن السياسات الجديدة”. وقال ” لن يتم التراجع عن هذه السياسات او الغاؤها..والمشتركين لهم مطلق الحرية في البقاء معنا او المغادرة”.

واشار عروة، الى ان لجوء شركته لزيادة تعرفة الاشتراك في الانترنت نتج عن الضغط الكبير على الشبكة والاستخدام المتزايد للانترنت في البلاد.

وطبقت شركة زين السودان للاتصالات-استثمار كويتي في البلاد-  اسعار جديدة لخدمة الانترنت لاسيما مشتركي الهواتف النقالة اعتبارا من صباح الخميس الماضي. ودشن سودانيون حملات على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) و(واتس آب ) تطالب مشتركي شركة زين بالانتقال الى شركات الاتصال الاخرى بعد ان زادت زين خدمة الانترنت بنسبة 300%.

وقال عروة، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، ” لدينا 12 مليون مشترك يستهلكون 20 تيرا بايت في اليوم، والآن وصل الاستهلاك لـ150 تيرا بايت في اليوم وان هذا الضغط يؤثر على الشبكة  اذا لم يتم تقويتها وتوسيعها”.

ونفى عروة بشدة، تحويل ارباح شركته للخارج. وقال “منذ 2008م لم يتم تحويل اي مبلغ”. واضاف ” نحن نتفهم الامر لاهمية السودان لدى المستثمرين الكويتيين”.

وابان عروة، بان الارباح التي يتم تحويلها بغرض الاستثمار في الشبكة، وان 15% من هذه العائدات تذهب للموزعين وان الشركة في الاساس لاتجني ارباح اكثر من 18%.

وقال “لاتوجد استثمارات حية في السوق السودانية الآن مثل شركته.. وان الشركة “لا تتعدى على حق البلاد وانها اكبر دافع ضرائب للحكومة السودانية”.

وتابع عروة، ” اذا لم نتبع تطور الاتصالات في العالم سيموت قطاع  الاتصالات بالسودان.. واذا انهارت زين ستنهار البلاد”

الخرطوم- الطريق

شركة زين للاتصالات: لا تراجع عن اسعار الانترنت الجديدة في السودانhttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/شبكات-اتصال-300x168.jpghttps://www.altareeq.info/wp-content/uploads/2014/02/شبكات-اتصال-95x95.jpgالطريقأخبارالاتصالاتخيّرت شركة 'زين السودان' للاتصالات، مشتركيها الاستمرار في خدماتها او الذهاب الى اي شركة اتصالات أخرى في اعقاب الزيادة الاخيرة التي اقرتها على تعرفة الانترنت. وقطع العضو المنتدب لشركة 'زين السودان' الفاتح عروة، بعدم تراجع الشركة عن السياسات الجديدة'. وقال ' لن يتم التراجع عن هذه السياسات او الغاؤها..والمشتركين لهم...صحيفة اخبارية سودانية